أمون

 الإسمسيد الألهة المصرية وكبيرها وخالق الكون عند المصرى القديم ، واسمه يعنى ( الخفى ) كان واحد من ثامون هرموبولس وخرج من فم “تحوت” وراسه رأس الكبش ويظهر كرجل ملتح يلبس قبعة فيها ريشتان طويلتان واحيانا جالسا على العرش واحيانا يتخذ شكل الأله واحيانا شكل كبش قرونه مقوسة .
ويتخذ شكل الإله “مين” في كثير من الأحيان ، كذلك مثل على صورة الكبش أو الإوزة ، أول ما ظهرت عبادته كانت في إقليم طيبة ، يعد أحد أعضاء ثامون الأشمونين ، ثم أصبح المعبود الرسمي للإمبراطورية الحديثة ، ولقب “بملك الآلهة” واندمج مع كبار الآلهة فأصبح “أمون – رع” ـ “أمون – مين” ، و “أمون-خنوم”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *